الحياة La vie

C’est l’un ou c’est l’autre. La vie en rose ou la vie en noir. Tout au moins pour la plupart des gens.

Archive pour juin, 2008

ألغاز

Posté : 30 juin, 2008 @ 1:30 dans culture | Pas de commentaires »

لكي تختبر ذكائك عليك محاولة الإجابة دون النظر الى الحل.  

أنا بداية النهاية … ونهاية الزمان والمكان ،  أنا بداية النبات … ونهاية الإنسان والحيوان .. هل عرفتني؟

 *حرف النون*

من الذي يرى عدوه وصديقه بعين واحدة ؟

*الأعور*

ما هو الشيء الذي كلما زاد نقص ؟

*العمر*

يسير بلا رجلين ولا يدخل إلا بالأذنين ما هو ؟

*الصوت*

ما هو الشيء  الذي إن  غليـته  جـمـد ؟

*البيض*

ما هو الذي تراه في الليل ثلاث مرات وفي النهار مرة واحدة ؟

*حرف اللام*

ما هو الشيء الذي تأكل منه مع إنه لا يؤكل ؟

*الصحن*

ما هو الشيء الذي كلما كثر لدينا غلا وكلما قل رخص ؟

*العقل*

أخت خالك وليست خالتك من تكـون ؟

*أمك*

ما هو الشيء الذي كلما أخذت منه يكبر ؟

*الحفرة*

 ما هو الشيء الذي يستحيل كســره ؟

*المبدأ*

Posté : 29 juin, 2008 @ 5:20 dans humour | Pas de commentaires »

kitty0wl8gz1.gif

يجب أن أقوم بهذه التمارين لأبرز عضلاتي

الأعراس

Posté : 27 juin, 2008 @ 4:25 dans humour | Pas de commentaires »

blinkie016.gif

الاعتذار

Posté : 27 juin, 2008 @ 1:51 dans culture | Pas de commentaires »

 الى كل مخطىء كان .. طالب ، طالبة .. معلم ، معلمة .. مشرف ، مشرفة .. مسؤول مسؤولة

من علّمنا أن الاعتذار ضعفٌ وإهانةٌ ومنقصة ؟؟
من علّمنا أن نقتل بداخلنا هذه الصفة النبيلة ؟؟
من علّمنا أن في الاعتـذار جرحٌ للكرامة والكبرياء ؟؟
حقا الاعتـــذار من أنبل الصفات الإنسانية .
هو دليل نقاء القلب وصفاء النفس .

 قد أخطئ أنا أو تخطئ أنت …. وقد نتقاسم الأخطاء … ولكن خيرنا من يبدأ بالسلام
وختاما من أكرمك .. فأكرمه ومن استخفّ بك .. فأكرم نفسك عنه ..

ولنا في رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة حين أدموه قومه
وقال ( اللهم اغفر لقومي فإنهم لايعلمون)

ليس عيبا أن نعتذر عندما نخطئ فمن كمال الشخصية السوية أن نراجع أنفسنا فنعتذر بحقها أولاً
وبمن أخطاءنا بحقهم فبالاعتذار احترام وتقدير ومحبة لأنفسنا ولمن أساءنا إليهم وكسرا للحواجز
ومزيدا للتواصل وتحقيق الألفة.

فالاعتذار رقي أخلاق حين الخطأ .. وضعف حين الخوف .. ونفاق حين التقرب

من أريفورم للحوار العام

Seul un oiseau blanc

Posté : 27 juin, 2008 @ 12:06 dans parole de chanson | Pas de commentaires »

oiseaublanc.jpg

Seul un oiseau blanc
Connaît le cœur de l’océan
Oui seul un oiseau blanc
Connaît le vent
Il a parcourut tous les ici tous les ailleurs
Pense a ce qu’il a vu d’en haut en quelques heures
Je suis comme la mer comme un pays d’ailleurs
Seul un oiseau blanc
Connaît mon cœur
Seul un oiseau blanc
Me parle de mon âme
Seul un oiseau blanc
Me connaît vraiment

Je peux tout lui dire
Ce que je pense de plus fou
Qui pourrait faire sourire les gens chez-nous
Il est mon ami
Je n’ai pas peur de lui parler
Il gardera pour lui le nom de mon secret

Je suis comme la mer comme un pays d’ailleurs
Seul un oiseau blanc
Connaît mon cœur
Seul un oiseau blanc
Me parle de mon âme
Seul un oiseau blanc
Me connaît vraiment
Céline Dion

التدخين مضر بالصحة

Posté : 26 juin, 2008 @ 5:46 dans photos | 1 commentaire »

photo.jpg

العلاج بالضحك

Posté : 26 juin, 2008 @ 12:44 dans culture | Pas de commentaires »

women.gif

يوجد الآن العديد من أنواع العلاج المستخدمة من قبل الأطباء والمعالجين النفسيين والمتخصصين فى مجال الصحة العقلية، التي يُستخدم فيها روح الدعابة والضحك كنوع من أنواع العلاج والشفاء من بعض الاضطرابات الجسدية والعقلية والروحية.
هذه الوسائل العلاجية بعضاً منها يمكن للشخص وصفها لنفسه دون الاقتصار على المتخصصين فقط.
والعلاج بالضحك يحاول أن يحقق صحة المقولات القديمة: « الضحك هو العلاج الأفضل »، أو كما قال « فولتير »
Voltaire: « الطبيعة هي التي تعالج المرض، بينما فن الطب هو الذي يداوم على بقاء الإنسان فى حالة سلام نفسي ».

أ- العلاج بالدعابة
العلاج بالدعابة هو الاعتماد على الدعابة فى علاج النفس، باستخدام وسائل من الكتب وبرامج الترفيه والأفلام والروايات التي تشجع على ضحك المريض. من الممكن أن يتم ذلك بشكل فردى أو فى شكل مجموعات علاجية، إلا أن الثانية لا تأتى بالنتيجة المرجوة وخاصة إذا كان الطبيب هو من يقوم بتقديم العلاج وليس المريض لنفسه لأنه من الصعب أن ينظر جميع المرضى المشاركون فى حلقة الدعابة إلى المواد المقدمة إليهم على أنها تقدم « مزحة » تساعدهم على رفع روحهم المعنوية .. فقد لا يجد البعض فيها كذلك.

ب- العلاج بالمهرج
يتم فى إطار الإقامة بالمستشفيات ومراكز العلاج المتخصصة، حيث يتواجد « المهرج » الذي يكون جزءاً من العلاج، وذلك بالمرور على الغرف وتقديم العديد من المهام التي تساعد على العلاج وخاصة للأطفال من: السحر، اللعب والموسيقى والمرح أو بتقديم الحنان للطفل.
ومن مزايا هذا العلاج أنه يقوى روح التعاون عند الأطفال، ويقلل القلق عند الطفل الذي يريد تواجد أبويه بصفة دائمة معه، كما يقلل الحاجة إلى استخدام المهدئات لدى البعض، يحد من الإحساس بالآلام ويحفز من كفاءة وظائف جهاز المناعة.
ونجد أن هذا النوع العلاجي ليس مقتصر على المستشفيات فقط، وإنما يمكن توظيفه فى ملاجىء الأطفال والحضانات وأماكن الحرب والسجون … الخ.

ج- العلاج بالضحك
وهنا يقوم الطبيب بإعداد « ملف محفزات الضحك » لمريضه، وذلك بجمع المعلومات من الشخص الذي يريد هذا النوع من العلاج عن الأشياء التي تحفزه على الضحك منذ طفولته من مواقف ونكات يفضلها.
ويقوم الطبيب من خلال هذه المعلومات بتدريب الفرد على بعضاً من التمارين التي يمارسها لتحفزه على الضحك كما يذكره بأهمية العلاقات الاجتماعية كجزء من العلاج. ويقع على الطبيب عاتق كبير وهو كيفية التفريق بين ما يفسره المريض على أنه دعابة من وجهة نظره وما ليس بدعابة وهذا ليس بالشيء الهين.

د- التأمل بالضحك
يوجد وجه للشبه كبير بينه وبين التأمل العادي الذي يقدمه فيديوعلى صفحاته. وهذا العلاج يمكن أن يقوم به الشخص بمفرده دون اللجوء إلى المشورة الطبية أو المساعدة المتخصصة. والتأمل بالضحك هوعبارة عن تمرين يستمر مدته إلى ما يقرب من (15) دقيقة ويُجدي أكثر مع الأشخاص التي تجد صعوبة فى الضحك ولا يخرج منها بشكل تلقائي.
ويتكون تمرين الضحك من ثلاث مراحل
المرحلة الأولى هي مرحلة الإطالة – حيث يقوم الشخص بتوجيه كل طاقاته إلى اطالة
كل عضلة من عضلات جسده بدون ضحك.
المرحلة الثانية هي مرحلة الضحك – يبدأ الشخص فى الضحك تدريجياً بالابتسامة حتى يصل إلى الضحك العميق من المعدة أو الحاد أيهما يصل إليه أولاً.
المرحلة الثالثة هي مرحلة التأمل – يقوم الشخص بالتوقف عن الضحك ويغلق عينيه ويتنفس بدون صوت مع التركيز الشديد.


هـ- يوجا الضحك
تتشابه إلى حد كبير باليوجا التقليدية، ويكن ممارستها فى مجموعة أو فى نادى. واليوجا هنا تكون إما بغرض العلاج التكميلي أو الوقائي، وهى عبارة عن تمارين تستمر لمدة (30-45) دقيقة يقودها شخص متدرب وتتضمن على الخطوات التالية: تمارين التنفس، اليوجا، الإطالة مع ممارسة الضحك. لا يتم الاحتياج هنا إلى استخدام أو اللجوء إلى مواد تبعث على الضحك.
استمتع باللحظة التي تعيشها فالضحك هي البطارية التي تشحن عقولنا وأجسامنا ومشاعرنا

Le chat et l’oiseau

Posté : 25 juin, 2008 @ 4:59 dans poésie | Pas de commentaires »

fees4.gif

Un village écoute désolé
Le chant d’un oiseau blessé
C’est le seul oiseau du village
Et c’est le seul chat du village
Qui l’a à moitié dévoré
Et l’oiseau cesse de chanter
Le chat cesse de ronronner
Et de se lécher le museau
Et le village fait à l’oiseau
De merveilleuses funérailles
Et le chat qui est invité
Marche derrière le petit cercueil de paille
Où l’oiseau mort est allongé
Porté par une petite fille
Qui n’arrête pas de pleurer.
Si j’avais su que cela te fasse tant de peine
Lui dit le chat
Je l’aurai mangé tout entier
Et puis je t’aurai raconté
Que je l’avais vu s’envoler
S’envoler jusqu’au bout du monde
Là-bas c’est tellement loin
Que jamais on n’en revient
Tu aurais eu moins de chagrin
Simplement de la tristesse et des regrets.
Il ne faut jamais faire les choses à moitié
.
(Jacques PREVERT)

12345...10
 

60 millions de cons somment... |
riri1524 |
Le Plateau Télé de KeNnY |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | Soft Liberty News
| t0rt0ise
| Bienvenue au Thomaland